اســتــفــتــاء

جائتني عدة رسائل عبر البريد الإلكتروني وهي على شكلين مختلفين وشكل ثالث لكنه في رسالة واحدة فقط .. هذه الرسائل ذات علاقة بتدويناتي هنا في مدونتي كأني أتكلم وبالأخص تتعلق برواية ايام الوحدة.. الوجه الأول من هذه الرسائل يطلب مني التوقف عن نشر حلقات الرواية والإكتفاء بهذا القدر ونشرها كرواية مطبوعة أفضل..من المؤكد أنه افضل لي من وجة نظر المرسل ومن وجهة نظري التي لم أتوصل بعد لقناعة بها.. هو يرى أنه يحب ان يقتني هذه الرواية وكذلك أنني عندما أكتبها للنشر سأراعي فيها الدقة والذوق العالي وأتوسع بشكل كبير في الاحداث والمواقف التي أمر عليها مرور الكرام في حلقات المدونة وذلك لعدم الإطالة كي لا يسأم القراء فهم ليسوا على وتيرة واحدة.. أما الوجه الثاني من الرسائل فهو على شكلين..شكل يطلب مني ان أنهيها بعيدا عن المدونة وأكتب لها سيناريو وأحاول انتاجها بالإتفاق مع شركة انتاج كحلقات مسلسلة..والشكل الثاني هو من يدعوني للإتفاق معه لإنتاجها تلفزيونيا.. أما الوجه الثالث الذي جاء برسالة واحدة فقط فهو يطالبني بالإسراع في إكمال الحلقات على المدونة لإنني تأخرت جدا وكانت آخر حلقة وضعتها من الرواية قبل أن ينتهي رمضان بثمانية ايام.. حيرني الأمر كثيرا فجئت لآخذ آراءكم فأنتم قراء مدونتي وزوارها وحقكم علي أن أفعل ما تريدون لأنكم أعرتموني انتباهكم وبعضا من وقتكم..أتمنى أن تبدو وجهة نظركم وما تحبون أن يكون وسآخذ الرأي بالإجماع ..كل ودي وسأترك لكم التعليق بآرائكم في هذه التدوينة والرابط الخاص بها سيكون على الجانب الأيمن من المدونة لكي تصلوا لها فورا..سأتابع تنزيل بعض التدوينات الأخرى من الخواطر والحكايات حتى أقف على رأيكم النهائي ..لكم مني خالص التحيات.. كاتب مصري

8 التعليقات:

النجمة الصامدة يقول...

لا ادري اين كانت هذه المدونة بعيدة عني

ربما لن اشارك بالاستفتاء اذ انها الزيارة الاولى

لكن بالتاكيد سأمكث هنا طويلا

تحياتي لقلمك

أكون أو لا أكون يقول...

طبعا نحن نتمنى منك أن تفعل ماهو لصالحك أولا وأخيراً... فكر بينك وبين نفسك... أنت ماذا تريد؟

لكن إن فكرت في التوقف عن النشر هنا ... أتمنى أن تتأكد من الشركه أولاً... ومن أن حقوقك ستكون مضمونه...

وخيراً فعلت أنك توقفت لفتره حتى تأخذ وقتك في التفكير...
وفقك الله لما هو خير وصالح لك...

yoyo يقول...

أولا لا داعى للحيرة فلك كل الحق فى تقرير مصيرك فى الكتابة ولكن عليك توخى الحذر جيدا فى الاختيار

ان تنشر ما تكتب اعتقد ان الورق يعطيك مساحة اكبر من حرية التعبير والابداع بصورة افضل وان لما تكن مبدع بالفعل فى كتابتك على المدونة

يكمنك الاستمرار فى المدونة مع نشر روايتك فيمكنك الاستمرار بين كافة النواحى
اعلم ان القرار صعب والامر محير ولكن فى كاف الاحوال لا تحرمنا من تدفق ابداعتك الساحرة

ربنا يوفقك لما فيه الخير

تحياتى
يويو

mahasen saber يقول...

المدونه ساحه للابداع ونشر ابداعاتك ومينفعش انك تهمش او تنكر دورها
واعتقد ان اليى بتنشره فيها من ابداعات حقوق ملكيتك الفكريه ليها محفوظ....
فا انا رايى حاول تشوف دار نشر تنشرهالك وبكده تطلع للقارئ الغير مدون واستمر فى كتابتها على المدونه
لانها بيتك الاول والاخير...وليها متابعينها اليى متابعين ابداعاتك وبداياتك الادبيه....
وانتا اولا واخيرا صاحب القرار واحنا عايزين مصلحتك الادبيه والاحسن لمستقبلك كاديب باذن الله
واتمنالك كل التوفيق والنجاح
ربنا ييسرلك كل امورك ويوفقك للصالح ليك فى دنيتك واخرتك...

شهرزاد يقول...

صحيح أنت كاتب متميز و كتاباتك جميلة.. وإن كان هناك رواية معينة مثل رواية أيام الوحدة قد نالت إعجاب الجمهور ومن الممكن أن تحقق لك شهرة كأديب ناجح ومبدع .. فليس هناك مانعا أن تتفق مع شركة انتاج لتنتجها كحلقات مسلسل .. وهذا لا يعني انقطاعك عن المدونة بل ويمكنك الاستمرار فيها بروايات وقصص جديدة.. والقرار الأخير لك.. وأرجو أن تخبرنا به.. وارجو لك كل التوفيق وكل النجاح

ياقوت يقول...

قد لا تحتاج

ام الحفيز يقول...

عليك بصلاة الاستخاره فهي الافضل .ونتمنى لك التوفيق

غير معرف يقول...

福~
「朵
語‧,最一件事,就。好,你西...............................................................................................................................-...相互
來到你身邊,以你曾經希望的方式回應你,許下,只是讓它發生,放下,才是讓它實現,你的心願使你懂得不能執著的奧秘

 
') }else{document.write('') } }