في بلاط الفراعنة

لا يرعوي السذج من كبار رجالات البلاط وعلية القوم عن اتخاذ قرارات بعيدة كل البعد عن الحكمة وإن سمتهم الظروف حكومة .. إنما الحكمة منهم براء لا ناقة لها معهم ولا جمل ..... أكمل القراءة هنا

بقلمي ضمن ملفات العدد السابع والعشرين من مجلة رؤية مصرية .. في بلاط الفراعنة .. أنتظركم هناك وأنتظر آرائكم .

3 التعليقات:

آه وكفى يقول...

جيت اقولك صباحك سكر ورايحة اقرأ هناك بئى :))

بسنت يقول...

هى الحكومه لا غير
سر بلاءنا ومأساتنا وغباءنا
هى لا غير بكل من فيها تعرف حتى موظفيها

اخترت العناوين الاحدث فى طاوله الاعلام
بس اللى عجبنى فعلا كشف سر النهب من البنوك والتحويلات واللى مشتركين فيها مصريين كالعاده

يا ترى احنا رايحين لفين بالظبط؟

قلم رصاص يقول...

دمت في تميز ابراهيم بيك

 
') }else{document.write('') } }